الكويت تطور مستمر في مجال السياحه

الكويت تتمتع بعده اساليب لجذب السياح حيث تمتلك العديد من الشواطى الجذابه التي يمكن في المتعه والتشويق والاثاره وهذا يعتبر احدا مقومات السياحه داخل الدوله

وايضا تسعى دوله الكويت على تطوير قطاع السياحه داخل الدوله في تطوير منشئاتها وجعلها دوله سياحيه من الطراز الرفيع حيث تستند على تخطيطات واستراتيجيات قد تنتقل الكويت نقله نوعيه في مجال السياحه وهذا بحسب الخطط والاستراتيجايات التي تتعبها الدوله وبالخطه المستقبليه لعام2035 لبناء دوله جديده تعتمد على السياحه والتنويع من مصادر دخلها والاعتماد على اكثر من مصدر ليس فقط عن طريق النفط فقط وانما لتنويع مواردها لتقويه البنيه التحتيه للدوله

وتعتمد ايضا دوله الكويت على تقويه قطاعها السياحي وهذا العائد كله يعود لابنائها من حيث استفاده مواطينيها من خلال السياحه وتوفير فرص عمل وانه يكون اعتماد كليا على قطاع السياحه والاستثمار

كما تسعى دوله الكويت على تعزيز صفوف القطاع السياحي في تقويه الاقتصاد والنمو الاقتصادي داخل الدوله ولتوفير فرص الاعمال واستفاده المواطنيين منها وايضا في ترويج متكامل لعده قطاعات داخل الدوله من الثقافات التراثيه والثقافيهمن خلال السياحه

وفي اخر التطورات التي تخطي خطوات  متميزه ما نشرته صحيفة “القبس”
الكويتية؛ عن انه تم إبلاغ وزير الإعلام، محمد الجبري، لجنة الميزانيات والحساب الختامي، في 13 يناير 2020، انه سوف يكون هناك منشئه مستقله للسياحه مستقله بذاتها ولها كل الصلاحيات للضي قدما بالسياحه الكويتيه

وقد جاءت هذه الخطوه عن كشف الميزانيات انه هناك انخفاض في مستوى القطاع السياحي وتسعى الدوله الى تدارك هذا الامر ومحاوله تنشيط حركه السياحه

وطالب اللجنه على ضروره تحريك المسار نحو انشاء منشئه خاصه للقطاع السياحه مستقله ذاتيا.

وتسعى دوله الكويت على تحقيق المستوى المطلوب من جانب القطاع السياسي وهذا ماجاء به رئيس المجلس الاعلى للتخطيط الاستاذ خالد المهدي انه هناك تتطورات تشهدها دوله الكويت في القطاع السياحي بنسبه 4بالميه وهذا يتوافق معى ازدياد نسبه السياحه خلال الاعوام المقبله

وأضاف مهدي ان دوله الكويت تسعى الى نمو وتطوير هائل ضمن المخططات والاستراتيجات التي تتبعها الدوله بحلول العام2035بانه سوف يكون تطور ملحوض في السياحه بمساعده بناء الموارد المؤهله لتشجيع السياحه ومد يد العون للمستثمرين بناء مشاريع فخمه لتكون الدوله وجهه اساسيه للسياحهه

وهذا ايضا يندرج تحت مسمى ان قطاعات السياحه والقطاعات الاخره من الاكثر ايرادا هذا من غير النفط وتسعى الدوله الى تنميه هذا الجانب ليكون من اهم المصادر للدوله وهذا في بناء مشاريع ضخمه بجعلها دوله ماليه وسياحه ودوله تكثر فيها الاستثمارات

وتعتمد دوله الكويت على قطاع السياحه وذلك من خلال تنويع مصادرها وعدم الاعتماد الكلي على النفط وهذا من اجل تخفيف البطاله وتخفيف الضغط على باقي القطاعات وسعي الدوله ببذل جهود ملحوظه حول التطوير الذي يشمل جميع قطاعات الدوله ومن ضمنها قطاع السياحه

ويرجع تاريخ بناء القطاع السياحي بعد استقلال الدوله بعام واحد حيث اثبح الكويتين يبنون الفنادق الفاخر وجعل بلادهم بلاد تجذب السياحه وتكون في محل انظار عشاق السياحه في التوجه الى زياره هذا البلاد الصغيره والمزخرفه فتكون وجهه للسياحه

وايضا بعد استقلال الكويت سارعت الدوله على بناء البنيه التحتيه وبناؤ المستشفيات والمدارس والمطارات وشبكه الطرق المنتظمه لتطورالدوله بعد ماكانت دوله محتله من قبل العراقيين

وبعدها بفتره ظهر جيل يهتم بالجانب السياحي وهذا ماقالته وزاره الاعلام ان الكويت تسعى للترويج السياحه داخل الدوله وهذا من ضمن استضافه الدوله للعديد من الفعاليات المسليه للعائلات وايضا في استقبال العديد من المناسبات والمؤتمرات والفعاليات الترفيهيه وايضا للبطولات الرياضيه في شتى مجالاتها

وأنشأت الكويت قطاع السياحة عام 2002 في وزارة الإعلام، ومن ثم نقل القطاع إلى وزارة التجارة والصناعة في عام 2006، وهذا يهدف الى التعاون المشترك بين اكثر القطاعات الحكوميه والخاصه في التعاون بيناتهم البين لتنميه قطاع السياحه وهذا ضمن ضروف متقلبه عانتها الدوله ورغم هذا استطاعات ان تكون دوله سياحيه من الطراز الرفيع وبهذا من خلال التعاون الذي حدث بين شتى القطاعات الحكوميه والخاصه
وايضا قدبرزت شركه السياحيه في اداور مهمه منء تاريخ نشأتها في مساعده غي بناء هذه المعالم السياحيه منها أبراج الكويت، والمدينة الترفيهية، ومنتزه الشعب البحري، والشواطئ البحرية السياحية، ومجمع أحواض السباحة، وصالة التزلج، والجزيرة الخضراء.

وايضا شارك في بناء هذه الاماكن ومن ضمنها منتزه الخيران، وشاطئ المسيلة والعقيلة، ونادي الشعب، ونادي رأس الأرض، ونادي اليخوت، وحديقة النافورة، والحديقة السياحية.

وايضا في الجانب الفندقي للدوله فقد بناء فنادق وبناء سلسله فنادق منها الفنادق الضخمه ومنها الفنادق المتوسطه

وايضا شهدت الدوله بروزا واضحا في قطاع السياحه حيث تستقبل نطاراتها اكثر من 10. مليون زائر سنويا وهناك ايضا موشرات تقول انه هناك زياده في عدد الزوغر وجعل الدوله من اهم المعالم السياحه في العالم

شاهد أيضاً

النفط الكويتي يسجل ارتفاع ملحوظ في سعر البرميل

وقد تدولت في تسعار النفط في دوله الكوين خلال التعاملات هذه السنه مابين نزول في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *